اقامة حفل تكريمي لـ "فيلسوف الثقافة" في قاعة ابن سينا بطهران

سيقام يوم غد الأحد (7 يوليو) وفي قاعة الإجتماعات بمركز ابن سينا الثقافي في طهران، حفل تكريمي للدكتور رضا داوري اردكاني بالتزامن مع مرور ثمانين سنة على ميلاده. يُعرف اردكاني بلقب "فيلسوف الثقافة" في ايران انطلاقا من الخلفية العلمية له في هذا المجال.

 

 

ذكرت اللجنة الاخبارية لهذا الملتقى التكريمي أن "جائزة خاصة" ستمنح خلال هذا الحفل للدكتور رضا داوري اردكاني ترعاها عدد من المؤسسات الفلسفية والعلمية كما تجتمع نخب علمية وفلسفية وثقافية في هذا الحفل غدا الأحد من أجل تكريم هذه الشخصية الفلسفية والعلمية التي تعتبر من أكبر الفلاسفة المعاصرين في ايران من ناحية التأثير والمكانة العلميين.

 

ومن المقرر أن يلقي عدد من أبرز الشخصيات الثقافية والفلسفية في ايران كلمات في هذا الحفل ومنهم الأستاذ الدكتور ابراهيم ديناني والدكتور محمد رجبي والأستاذ خرمشاهي.

 

وقد كتب الأستاذ داوري في ورقة قصيرة يعبر فيها عن حاله عند بلوغه الثمانين من عمره ويقول: "ماذا أكتب عنه!؟ ولقد مضى عمر طويل وكنت أنا منهمكا فيه في الآلام والأسرار وأسئلة كتبت عنها! وأعلم أنني أوشك علي الموت وليس هذا من ناحية الزمن فحسب بل أنني آنست الموت في داخلي ولن أحاول أن أتجاهله.. لكنني لا أزال حيـّا وأقرأ كتبا وأكتب مقالات.. فإنني حيّ وأعيش.. ".

 

وسيقام على هامش هذا الحفل معرض للأعمال والصور في موضوع "تاريخ حضارة العالم في لبنان" كما يقدم برنامج عن مختارات آراء الدكتور داوري عن الحياة والفلسفة والثقافة.

 

ويُذكر أن هذا الحفل سيقام في الساعة 5 الى 9 مساءً وتشارك في تنظيمه لجنة اليونسكو الوطنية في ايران ومكتبة مجلس الشورى الإسلامي والدائرة الثقافية والفنية التابعة لبلدية طهران و جامعة طهران وعدد آخر من المؤسسات الثقافية والفلسفية في ايران منها مؤسسة "حكمت وفلسفه" (الحكمة والفلسفة).

 

ولد الأستاذ رضا داوري اردكاني عام 1933 في مدينة يزد وسط ايران. وبعد أن حاز على دبلوم الإعدادية اشتغل معلما في بعض المدارس في يزد وقم واراك وطهران. ودخل الجامعة عام 1955 ودرس الفلسفة وتمكن من الحصول على شهادة الدكتوراه في الفلسفة من جامعة طهران عام 1967.

 

ونشط الأستاذ اردكاني خلال السنوات والعقود الماضية في مجالات مختلفة وتولى مناصب عدة فضلا عن التدريس في جامعة طهران ومنها رئاسة المركز الثقافي للعلوم في الجمهورية الإسلامية الإيرانية ورئاسة لجنة اليونسكو الوطنية في ايران، كما حاز على جوائز وأوسمة علمية وفخرية في ايران وتمكن من تأليف عشرات من الكتب والمقالات في مجال الثقافة والفلسفة.

 

 

 

المصدر: ايبنا

 

 

 

Jul 6, 2013 11:03
انقر فوق حساب : 63

مؤسسه ابن‌سينا الثقافية والعلمية - ساحة قبة ابن‌سينا - ايران - ص.ب: ١١٣٦ 

٩٨٨١٣٨٢٦٣٢٥٠+  -  ٩٨٨١٣٨٢٧٥٠٦٢+

 

info@buali.ir