"الفلسفة المشائية"، حجر اساس الفلسفة الاسلامية الكبري

يتناول كتاب الـ"الحكمة المشائية" لـ"حسن معلمي" آراء كبار الفلاسفة المسلمين. صدر هذا الكتاب عن دار نشر "هاجر" التابعة لمركز ادارة الحوزات العلمية للنساء.

 

 

وفق ما يقول المؤلف في هذا الكتاب، تعتبر فلسفة ارسطو وفلسفة افلاطون وفلسفة افلوطين والكلام الاسلامي، ويتصدره القرآن الكريم والسنة، المصادر الاصلية للحكمة المشائية. وتعتبر الفلسفة المشائية نقطة البداية وحجر الاساس للفلسفة الاسلامية الكبري.

 

يتكون هذا الكتاب من ستة فصول اذ يتناول الفصل الاول "نظرية المعرفة" في الفلسفة. ولم تكن نظرية المعرفة هاجساً للفلاسفة المشائيين وتطرق قدماء هذه الفلسفة الي هذه النظرية بشكل متشتت. وعُرفت ضرورة تناول هذا الموضوع من دراسات العلامة طباطبايي ويشمل هذا الموضوع شؤوناً مثل معاني العقل وبديهيات النظريات والعلم عن الله عزوجل و... .

 

الفصل الثاني يختص للالهيات بمعناها الاعم ويتطرق الي "الوجود والماهية" كمحورين اساسيين لعلم الوجود. كما يراجع "الواجب والممكن والممتنع" بصفتها المباحث الاساسية للفلسفة المشائية.

 

ويلقي الكاتب الضوء في الفصل الثالث علي المباحث الاصلية والغائية للفلسفة الاسلامية وهي الالهيات بمعناها الاخص ويشرح هذا الموضوع مع موضوع اثبات الواجب وتوحيد الواجب ثم يذكر صفات وافعال الواجب.

 

والفصل الرابع مخصص لتبيين آراء الفارابي وابن سينا عن مبدأ "الواحد لا يصدر عنه الا الواحد" ويستعرض الفصل الخامس المطالب المرتبطة بنفس الانسان وهي من اهم المباحث الفلسفية التي لم يتم بعد اكتشافها بشكل كامل.

 

واما الفصل السادس والاخير يبحث عن العقل والوحي وتعارضهما او تعاملهما من وجهة نظر الفلاسفة.

 

هذا وصدر كتاب "الحكمة المشائية" في 280 صفحة عن دار نشر "هاجر".

 

 

المصدر: ايبنا

 

 

 

Feb 1, 2011 09:43
انقر فوق حساب : 70

مؤسسه ابن‌سينا الثقافية والعلمية - ساحة قبة ابن‌سينا - ايران - ص.ب: ١١٣٦ 

٩٨٨١٣٨٢٦٣٢٥٠+  -  ٩٨٨١٣٨٢٧٥٠٦٢+

 

info@buali.ir